العودة   منتديات المصطبة > الطريق إلى الله > القسم الإسلامى العام

القسم الإسلامى العام خاص بالمواضيع الإسلامية العامة المكتوبة التى لا تحتوى على صوتيات ومرئيات دينية

هل أنت من الذين يُحبّهم الله؟

كاتب الموضوع: اسماعيل زكى، فى قسم: القسم الإسلامى العام


1 
اسماعيل زكى

تخيّل معي ... الله عز وجل يُنادي جبريل: يا جبريل إني أُحِبُّ فلاناً فأَحبَّهُ ... ينادي باسمك أنت ... نعم أنت ... تخيّل معي ... الله جلّ جلاله، ملك الملوك، الذي كلُّ ملوك الأرض عبيد أذلاء عنده، ينادي باسمك، مُخبراً جبريل، أعظم الملائكة قدراً ومكانة، أنّه يُحبُّك ويطلب من جبريل أن يُحِبّك ... يا الله ما أعظمها من لحظات وما أعلاها من منزلة، أنت العبد المسكين الضعيف يذكُرك الجبّار العظيم، العزيز القوي المتين، ويقول أنّه يُحبّك، يا الله ما أعظم الله ... بعد هذا، ينادي جبريل في أهل السماء من الملائكة: يا أهل السماء، إن الله يُحبّ فلاناً فأحِبّوه ... مرة أخرى!! سبحان الله ... ما أكرم الله، الآن كل أهل السّماء يُحبّوك .. نعم أنت ... أنت الذي تمشي على الأرض وتكدّ وتكدح ولا يلتفت إليك النّاس ... يُحبُّك الله ويذكُرك لجبريل فيحبُّك جبريل ثُمّ تُحبّك كل الملائكة في السماء ... يا الله ما أعظمها من مكانة وما أغلاه من فوز ... ولكن بقي هنالك المزيد ... بعد أن تُحبُّك الملائكة يوضع لك القَبول في الأرض ... فيُحبُّك أهل الأرض من المؤمنين ... سبحان الله ... والذي نفسي بيده لو أنّ هذه المكانة وهذه المنزلة تُشترى بكنوز الأرض كلِّها وحسْب لكان ثمناً بخساً زهيداً، ولكن هيهات! فما بهذا تُعطى المنازل والمراتب عند الله سبحانه.

عَنْ أَبِي هُرَيْرَة عَنْ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " إِنَّ اللَّه إِذَا أَحَبَّ عَبْدًا دَعَا جِبْرِيل فَقَالَ يَا جِبْرِيل إِنِّي أُحِبّ فُلاناً فَأَحِبَّهُ قَالَ: فَيُحِبّهُ جِبْرِيل، قَالَ: ثُمَّ يُنَادِي فِي أَهْل السَّمَاء إِنَّ اللَّه يُحِبّ فُلاناً فَأَحِبُّوهُ قَالَ: فَيُحِبّهُ أَهْل السَّمَاء ثُمَّ يُوضَع لَهُ الْقَبُول فِي الأرْض ". رواه مسلم.

بعد هذا نطرح سؤالاً: هل أنت من الذين يُحبّهم الله؟ سؤال عظيم، لكي تُجيب عليه تحتاج إلى أن تعرف من هم الذين يُحبهم الله وما هي صفاتهم ثُمّ تُنزلُ هذه الصفات على نفسك وتنظر! هل أنت فعلاً تحمل شيئاً من هذه الصفات؟ أم أنك محروم من أيٍّ منها والعياذ بالله.

إذا قرأنا القرآن، وتأمّلناه، فسنجد أن هنالك تسعة أصناف ذكرهم الله وقال أنه يحبّهم سبحانه، فمَن هم أولئك الذين يُحبّهم الله؟




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة في منتدي المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين على الموقع ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.